مرحباا بكم في منتدى جمعية السعادة للرقي الاجتماعي ببسكرة
أيها الزائر الكريم أنت غير مسجل لدينا
يشرفنا ان تنظم الينا فاذا لم تستفد بشيئ فانك لن تضيع وقتك نحن نعدك بذلك بادر بالتسجيل الان



 
الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالتسجيلدخول
اخبار نشاطات الجمعية : مرحبا بكم في منتديات جمعية السعادة للرقي الاجتماعي لولاية بسكرة المقر الرئيس بحي المجاهدين بمحاذاة المسجد -----------بعد عملية تكيف الجمعية مع القانون الجديد للجمعيات اصبحت الان الجمعية تهتم بالطفولة ومرافقة الشباب -----------يمكن زيارة مكتب الاستشارات التربوية بمقر الجمعية الثاني بطريق طولقة بمحاذاة الدرك الوطني (حي 1000 مسكن)،المكتب مخصص للتلاميذ الذين لديهم صعوبات دراسية ------------ ترقبوا المزيد من الأخبار
بعد عملية تكيف الجمعية مع القانون الجديد للجمعيات اصبحت الان الجمعية تهتم بالطفولة ومرافقة الشباب

شاطر | 
 

 دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
eljazeiri
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 384
السٌّمعَة : 318
تاريخ التسجيل : 13/10/2008
الموقع : www.maharty.com/vb

مُساهمةموضوع: دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف   12/7/2009, 19:32

السلام عليكم ورحمة الله

نقدم لكم دورة إدارة الذات من تقديم المدرب المحترف فهد الزهراني والتي اقامها بموقع مركز مهاراتي التعليمي وسنقوم هنا باعادة طرحها من جديد وهي من ثلاثة أجزاء اليكم الجزء الاول

الحمد لله والصلاة والسلام على اشرف الانبياء والمرسلين نبينا محمد عليه افضل الصلاة واتم التسليم اما بعد :

يسرني ان اقدم لكم دورة بناء الذات والتى تحتوى على العناصر التالية :

- بناء الذات
- مفهوم الاختيار
- ضبط الانفعال
- اتخاذ القرار

سائلا المولى عزوجل ان يفيدنا واياكم بالعلم والمعرفة .

بعض من النتائج المتوقعة بعد الدورة

1 / يعرف الانسان انجازاته ويفخر بها

2 / يحدد غاياته ويحافظ على غايات الحياة الخمسة

3 / يعرف ان انفعالاته من اهم ادواته للتمتع بحياته والتاثير على علاقاته

4 / يمارس قوة الاختيار في كل مراحلة ويسيطر على انفعالاته

5 / سماته واضحة : متمتع في حياته , قوي في شخصيته , مؤثر في علاقاته , مؤثر لغاياته .



عدل سابقا من قبل eljazeiri في 12/7/2009, 21:04 عدل 1 مرات
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsaada.ahlamontada.net
eljazeiri
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 384
السٌّمعَة : 318
تاريخ التسجيل : 13/10/2008
الموقع : www.maharty.com/vb

مُساهمةموضوع: رد: دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف   12/7/2009, 21:00

بناء الذات واتخاذ القرارات

الحمد لله وكفى السلام على عباده الذين اصطفى اللهم لا سهل الا ماجعلته سهلا وان تجعل علي وعليكم الدورة سهلا

بناء الذات هو تقدير الذات وقوة الاختيار وضبط الانفعالات واتخاذالقرارت هذه الامور الاربعة هي ما يدرج تحت بناء الذات اضمن لي اثنين منها وهي قوة الاختيار وضبط الانفعالات اضمن لك ان كل قرار تتخذه سيكون صحيحا

لناخذ الجزء الاول وهو تقدير الذات

تقدير الذات هو معرفة الذات ولكي نعرف الذات لابد من ثلاث محاور الغايات والامكانات والانجازات

الغايات هي الاهداف التى يريد المرء الوصول لها مستقبلا

الامكانات هي ادوات استثمارية للوصول الى الغايات

الانجازات هي كل فعل يقوم به الانسان يعتبر انجازا وهي فيما مضى


ولنتحدث عن هذه العناصر بشئ من التفصيل

الانجازات :

أن الإنجاز هو ما يراه الإنسان إنجازا وليس ما
يراه الآخرون كما ينبغي لمن يريد أن يعرف ذاته أن لا يحقّر إنجازاته أن كل فعل يقوم به الإنسان هو إنجاز فعندما يقوم الإنسان في الصباح ويغسل وجهه هذا إنجاز،وعندما يستعد للعمل هذا أيضا إنجاز، وعندما يستخدم البصر للنظر من حوله هذا إنجاز، وعندما يستمع إلى القران فهذا إنجاز ومن لا يرى إنجازاته
يحقّر ذاته والذي يحقّر إنجازاته لا يعرف ذاته.


الغايات :

أما الغايات فتعني الأهداف التي يريد المرء الوصول إليها أن المرء أعطي الزمن والزمن مقسوم إلى قسمين الماضي والحاضر. الماضي هو ما فات وما لايستطيع المرء التعديل أو التغيير فيه، لكن يجب أن يتعلم منه ويتذكر اللحظات الحسنة فيه وأن لا تكون النقطة التي يتوقف عندها الإنسان اجترار الذكريات المؤلمة فتزيده ألما
كثيرون يعيشون الماضي وينسون أن هناك مستقبلا ينتظر الإنسان بكل إمكاناته،
من يعيش في الماضي لا مستقبل له. ومن لا مستقبل له لا أهداف له ويمكن للمرء تحديد أهدافه من خلال سؤال نفسه: ماذا يريد أن يفعل اليوم؟ أو غدا؟ أو بعد أسبوع؟ أو بعد سنة؟

ان الذي لا يعرف: ماذا يريد؟ عليه أن يعرف أن هناك خمسة أهداف لا علاقة
لها بالأماني والأوهام فيجب أن يضعها المرء نصب عينيه لتحقيقها باستخدام الإمكانات المتاحة

أول هذه الأهداف الدين، مسكين الذي ليس لديه دين على الإنسان الالتزام بالدين لأن الدين يحفظ الإنسان ويحفظ الذات من الشتات
أما الهدف الثاني فهو .الصحة، إذ ينبغي على الإنسان المحافظة عليها،المحافظة على الصحة ليست بالمهمة البسيطة وإنما يجب أن يقوم المرء بمراعاة الابتعاد عن كل ما يضر بصحته وأن يمتنع عن الشهوات التي تضر بالصحة
الصحة تستحق أن يدفع لها المرء أموالا للحفاظ عليها. ويمكن لمن يريد أن تكون الصحة هدفه أن يضع خطوات لتحسين صحته، كأن يلعب الرياضة أو يترك التدخين أو أن يراقب طعامه.

الهدف الثالث هو وجود العلاقات إذ لا بد وأن يكون للإنسان علاقات اجتماعية لحفظ توازن الذات.والإنسان كائن متصل وليس منفصل ولأن الإنسان اجتماعي، فإن إقامة العلاقات مسألة مهمة للذات البشرية وليس للآخرين ولا يجب قطع العلاقات لأنها تنعكس عليه فيعتل مهما كانت انشغالاته يجب إقامة العلاقات.

الهدف الرابع هو الترويح عن النفس ويجب على المرء أن يتخذ لنفسه هواية للترويح عن نفسه ولكن إن ما نراه في الآباء والأمهات أنهم يهتمون بترويح أطفالهم وأولادهم بدلا من أنفسهم كثيرون هم الذين يستهلكون أنفسهم في سبيل الآخرين وينسون أنهم وجدوا في الحياة من أجل أن يتمتعوا وليس هناك عمل في الدنيا يمنع الإنسان من التمتع.ويجب أن يكون التمتع في الحياة هدفا من أهداف الإنسان مهما كانت انشغالاته ومسؤولياته وأحواله
المال هو الهدف الخامس الأساسي الذي يجب على الإنسان أن يسعى لتحقيقه
يجب على المرء أن يجمع المال لذاته وليس لغيره لأننا وجدنا أن المال وإن قل عندما يدخره الإنسان يصيبه التوازن النفسي.
ولكن عندما يجمع هذا المال لأولاده فإنه سيصاب بالاعتلال. يجب على المرء
أن يضع نفسه أولوية حتى لو كانت هناك مسؤوليات أخرى.



قصة عن ادخار المال

كان هناك رجل اسمة طلعت يعمل في احدى المشاريع وفتح الله عليه ودخل في عده مشاريع واصبح مليونيرا ومن ثم تزوج وانجب ابنتين وولد كان مشغولا جدا لدرجه انه يغيب عن ابنائة وزوجتة بالاشهر لمشاريعه وقد فتح لزوجته حسابا وكان يرسل لهم مبلغا وقدره كل اسبوع ليقضوا به احتياجاتهم تقدم به العمر وكبر الابناء وقام بشراء 4 فلل فله باسم زوجته و 3 باسماء بناته وولده بعد فتره من الزمن قدر الله عليه وسقط في داخلة بيته بسبب العاملة في المنزل وضعت ماء لتنظف به الغرف ولم يدري هو عن الماء ومشى من فوق الماء وسقط اصيب بشلل فقامت الزوجة بتحويل كامل ثروتة الى حسابها وطردته من فلته ورموه عياله ولم يستقبله احدا منهم الان اصبح طلعت في احدى الشوارع يستقبل الصدقات من المتبرعين

في الاساس ماهي مشكلة طلعت ؟

فكر فى زوجته وعيالة ولم يفكر في نفسة

نحن لا نقول لا تفكر بعيالك بل فكر بهم واصرف عليهم ولكن تنبة ضع جزء من المال ادخار لك

فقط ولنفسك


الامكانات :

الإمكانات هي الأدوات التي تساعد المرء على تحقيق الغايات،
وهي نوعان: إمكانات الجود وإمكانات الوجود.
الوجود نعني به الهواء والشمس والوقت والطبيعة والريح، وهي جميعها متوفرة لكل الناس والمرء هو الذي يحدد كيف يستفيد منها حسب الغايات التي وضعها.

أما إمكانات الجود فنعني به الذات والعلم والخيال والعمر والعلاقات، والتحدي الذي يجب أن يعيشه الإنسان هو في استثمار تلك الإمكانات

لتحقيق الغايات. من لديه وقت فراغ لم يحدد لنفسه غايات، لأن من لديه غايات
يحاول استغلال الإمكانات في تحقيقها، كأن يهتم بصحته أو يروّح عن نفسه أو يحسن من دينه وهكذا . واهم امرين في الامكانات الانفعالات وقوة الاختيار. هناك الكثير من الإمكانات المتاحة للفرد، فالفرص في الحياة كثيرة وكبيرة
كثرة السمك في البحر في كل مجتمع، ولا يستطيع أحد أن يصيد السمك بدون أدوات الصيد
الحياة مليئة بالفرص ومن يقتنصها هو من لديه غاية. أما الذي يقول: إن الحياة لا فرص فيها فهو الذي لم يخلق غاية للاستفادة مما لديه.

خلاصة الموضوع :

إن تقدير الذات هو إعطاء وزن
لتلك الإنجازات والغايات والإمكانات وتقديرها.
بعض الناس لا يقدّر ذاته، وعندما يرى المرآة يحتقر ذاته وهذا عمل إجرامي.
انصح المرء بأن:
لا يقارن نفسه بالآخرين.
لا ينافس أحدا إلاّ نفسه.
يضع أهدافا.
يعيش يومه.
ويحاول أن يجعل يومه أفضل من أمسه.

احبتي اريد ان اوصل لكم هذه النقاط

1/ ان الانجازات هو ما اراة انا انجاز وليس مايراة الاخرون مثلا في نظري انا ان التصفح بالانترنت انجاز فهذا انجاز قد يراه الاخرون امرا عادي ولكنه ليس امر عادي ملايين الناس لا يوجد عندهم الانترنت . انا اجيد الكتابة بالعربي فهذا انجاز مع ان الاخرون لايرونه انجاز ولكن هناك ملايين البشر لا يعرفون يكتبون باللغه العربية . انا استطيع انا احافظ على الصلاوات الخمس فهذا انجاز مع انه الكثير من الناس يستطيع المحافظه على الصلاة ولكن
هناك ملايين البشر لا يعرفون الاسلام فهذا هو الانجاز . الانجاز ليس شهاده من احد او عمل ابداعي لم يسبقه احد وانما ما اراه انا انجازا في نظري


الغايات وهي الاهداف اي هدف اسعي اليه ولو كان صغير من اهدافي
المحافظة على الصلاوات الخمس ومن اهدافي اكمال الدراسة ومن اهدافي تعلم سياقة السيارة
ومن اهدافي الاستفاده من علاقي وكسر حواجز الرهبه بينهم ومن اهدافي تعليم اختى او اخي الصغير سورا من القران

فهذه كلها اهداف ينبغى للشخص ان يضعها ويرتبها ولكن لا ينسى 5 اهداف اساسية للحياه نعيدها للتذكير

1 / الدين وهو هدف اساسي وهو الهدف المنشود للوصول الى الجنه
2 / الصحة قال الرسول عليه الصلاه والسلام نعمتان مغبون فيهما كثير من الناس الصحة والفرغ
وقال تعالى وان تعدوا نعمه الله لا تحصوها
3 / العلاقات قال الرسول عليه الصلاه والسلام مثل المومنين في توادهم وتراحمهم وتعاطفهم كمثل الجسد اذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر والحمى او كما قال عليه الصلاه والسلام
4 / الترويح عن النفس قال عليه الصلاه والسلام في الحديث وان لبدنك عليك حق
5 / المال قال الله عزوجل المال والبنون زينه الحياة الدنيا


واما بالنسبه للامكانات فكل ما يوجد لدى الشخص يسمى امكانية مثل
اليدين - الرجلين - السمع - البصر - التذوق - الوقت - الصحة - الفراغ - وايضا ان تعدوا نعمه الله لا تحصوها


قصة عن الغايات في التصورات العقلية واستثمار الخيال

كان هناك تاجر يدعى بابن بسام . . بن بسام لدية نخل كثير ولديه عمال كثيرون
يقوم ابن بسام بقطع جذع النخل وهولاء العمال يقومون بتقطيف التمر ووضعة في كراتين
اتى رجلان لا يعملان الاول اسمة مطلق والثاني حمدان اتوا الى التاجر ابن بسام وطلبوا ان يعملوا عنده فذكر لهم التاجر بان العمل قد انتهى ولا يوجد عملا فخرج مطلق وحمدان يجريان خيبة الامل في الحصول على ما يجعلهما على قيد الحياة فذهبوا الى تلة جبل ونظر مطلق الى السماء وقال يا حمدان تمنى ما تريد .
فقال حمدان اتمنى ان تمطر السماء ذهبا فقال مطلق نعم لكي نتوظف عند ابن بسام في جمع الذهب
ما هي المشكلة في هذه القصة ؟
انه حتى في خيالة لا يستطع ان يطلق ذاته بل جعله محصور وانظر كيف خيالة بدلا من ان يقول نجمعها انا وانت او غير ذلك من الخيال الواسع بل اطلق خيالة مقصورا وذكر بقولة نذهب الى ابن بسام لكى نتوظف عنده لذا لابد من اطلاق الخيال وعلى هذه القصة فقس . . وانت وخيالك


تعليق على الاهداف :

* تجعل توازن في الحياة
* النشاط الهادف وتجعل الحياة نشطة بدون توقف
* استثمار الاوقات فيما يفيد
* ترك ما لا يفيد من الانشطة
* ترك ما لا يعنيك اي الشي الذي لا يخصك ولا يتماشى مع اهدافك اتركة
* ترك ما لا يعينك الذي لا يعينك على الحياة بحلوها ومرها اتركه وكمثال على ذلك صداقة المصالح


*تعليق على الامكانات
* قوة الاختيار موجوده لدى البشر وسنتناولها في الجزء الثاني
* الانفعالات وسنتناولها في الجزء الثالث
* من اهم الادوات التمتع في الحياه
* ادامة العلاقات
* تحقيق الغايات

انتهى الجزء الاول اتمنى لكم التوفيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsaada.ahlamontada.net
** الطيبــة **
المراقب العام
avatar

عدد المساهمات : 806
السٌّمعَة : 78
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف   13/7/2009, 00:53

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsaada.ahlamontada.net
*تسنيم
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد المساهمات : 2136
السٌّمعَة : 592
تاريخ التسجيل : 21/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف   13/7/2009, 11:05




موضوع رائع ها قد عاد لنا الجزايري بتميزه المعروف

جزاك الله كل خير على هذا النقل

ننتظر منك المزيد





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsaada.ahlamontada.net/
منبع السعادة

avatar

عدد المساهمات : 95
السٌّمعَة : 70
تاريخ التسجيل : 12/05/2009

مُساهمةموضوع: رد: دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف   13/7/2009, 11:31

بارك الله فيك أستاذ
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
eljazeiri
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 384
السٌّمعَة : 318
تاريخ التسجيل : 13/10/2008
الموقع : www.maharty.com/vb

مُساهمةموضوع: رد: دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف   14/7/2009, 10:57

الاخوات
الطيبة
تسنيم
السعيدة مع السعادة
شاكر لكن مروركن الكريم
ونفعنا الله واياكن
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsaada.ahlamontada.net
eljazeiri
مدير المنتدى
avatar

عدد المساهمات : 384
السٌّمعَة : 318
تاريخ التسجيل : 13/10/2008
الموقع : www.maharty.com/vb

مُساهمةموضوع: رد: دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف   23/7/2009, 17:05

مفهوم الاختيار عدد القراء : 476




الحمد لله وكفى والصلاه والسلام على عباده الذين اصطفى محمد عليه افضل الصلاه واتم التسليم اللهم لا سهل الا ما جعلته سهلا وان تجعل الجزء الثاني من الدورة علي وعلى اخواني سهلا

قوة الاختيار هي اداء الانسان وهي وسيلة و

هي قوة ذاتية وعندما نجد انها قوة ذاتية ووسيلة لا اداء الانسان فالتحدي ليس في الوجود وانما في كيفية الاستخدام وجميعها موجوده لدى البشر ولكن تكمن الفروق في الاستخدام
لدى ثلاثة اسئلة سنقف عندها قليلا
السؤال الاول هل الانسان مسير ام مخير ؟
السؤال الثاني هل الانسان كون ام كيان ؟
السؤال الثالث هل كل من زرع حصد ؟


ساوضح لكم الجواب للاسئلة الثلاثة
السوال الاول :
الانسان مخير في كل شي الا في اثنتين الموت والحياة فهو ليس مخيرا فيها
فمتى ما حضر اجلة قضى الامر اما غير هذه الاثنتين فالانسان مخير في كل شي بالحياة
السؤال الثاني :
الانسان مخير في كيانه ومسير في كونه
اي ان الانسان مختار في كيانه بجسمة اما في كونه فهو مسير اي هناك حادث حصل على الطريق
او حصل مكروه لقريب لك هل لك الاختيار بوقوعه ام لا . اذا الانسان مخير في كيانه ومسير في كونه وكمثال انتم كون لي وكل ماحولي كون ولكن لنفسي انا كيان .
السؤال الثالث :
نعم كل من زرع حصد ولكن هناك استثناءات بحسب زرعك الذي زرعته فانت تنتج ولكن بحسب اجتهادك في انتاجك


مفهوم قوة الاختيار

ايها الاحبة كمثل هذه الامور
1 / هبة
قوة الاختيار هبة من الله عزوجل وليست قوة مكتسبة
2 / اللؤلؤ
كان قديما اللؤلؤ يبحثون عن البحارة في الخليج وكان الذي يحصل على اللؤلؤ يصبح من اغناهم
اتى شخص من اليابان واستنتج وفكر ووجد ان اللؤلؤ يستنبت وقامت الدنيا في ذلك الوقت على اللؤلؤ اذا قوة الاختيار كقوة اللؤلؤ قديما .
3 / النفط
كان البدو قديم لا يعرفون النفط النفط اكتشف منذ الخمسينات واكثر وكان البدو يرون النفط ولا يعلمون عنه شيئا انما كانو يعالجون به الابل التى بها امراض فاتى شخص من الغرب وشاهد النفط ووجد ان له استخدامات كثير
وقامت الدنيا الى هذا الوقت الحاظر على البترول وبها ازدهرت وانظر حولك من الازدهار والعمران ومن التطور الذي مصدره النفط
اذا قوة الاختيار هي كقوة النفط في الوقت الحالي


الاقدار والمشيئة
ذكرت فيما مضى سوالا هل كل من زرع حصد ؟ نعم ولكن هناك استثناءات
الماضي والمستقبل
المستقبل : واقصد به الاهداف والذي ليس عنده هدف ليس عنده غرس ولا حصاد .
وهو مخير في هذا الزمن ويمكن التفير فيه . وفيه زمن المشئية - اي بمشيئة الله عزوجل -
الماضي : لا يمكن التغيير فيه ومامضى فات ولايمكن التفكير في الماضى الا للاستفاده منه وليس للتالم وفيه زمن القدر
مثال للتوضيح عن المشيئة والقدرة
المشئية
قال تعالى ( ولا تقولن لشيئ اني فاعل ذلك غدا الا ان يشاء الله ) والمثال هنا انا باذن الله ساكمل
دراستي واحصل على الدكتوراه ومن ثم مر فتره وقمت بالتغيير وقلت لا انا باذن الله ساكمل الماجستير فقط
القدر انا لدي اليوم موعد لزيارة اقاربي الساعة 10 مساء ومن ثم اتت الساعة 10 وانتهيت من زيارتي فيصبح بذلك قدرا
قاعده مهمه اذا تحول المستقبل الى ماضي اصبح الماضي قدرا
في المستقبل انت مخير ولكن عندما ياتي يصبح ماضي
* نقطة مهمه في القدرة الالهية
كل شي عند الله ماضي نحن الذي يوجد عندنا غيب


انتهى الجزء الثاني اسال الله لكم التوفيق
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsaada.ahlamontada.net
** الطيبــة **
المراقب العام
avatar

عدد المساهمات : 806
السٌّمعَة : 78
تاريخ التسجيل : 15/12/2008

مُساهمةموضوع: رد: دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف   24/7/2009, 01:57

الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsaada.ahlamontada.net
*تسنيم
عضو مميز
عضو مميز
avatar

عدد المساهمات : 2136
السٌّمعَة : 592
تاريخ التسجيل : 21/02/2009

مُساهمةموضوع: رد: دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف   24/7/2009, 20:59





الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://alsaada.ahlamontada.net/
 
دورة ادارة الذات ( منقول من موقع مهارتي) بتصرف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: نوادي السعادة :: نادي التنمية البشرية-
انتقل الى: